شرح مفصل عن العملات الرقمية

12:23 2022-04-07
العملات المشفرة بيتكوين مدونة
...

شرح مفصل عن العملات الرقمية بدايةًً وقبل البدء بالحديث عن العملات الرقمية سنوضح معاََ عدة مفاهيم أساسية تخصها وسنشرحها من منصة  إيفست – Evest بشكل مبسط للمتداول المبتدئ 

 

المحتوى

البلوك تشين ما هو؟

ما هو البيتكوين ؟

المحفظة الرقمية

لماذا هناك الكثير من العملات الرقمية ؟

ما هي العملات المستقرة ؟

الأمان والحماية في عالم العملات الرقمية؟

كيف يتغير سعر العملات الرقمية؟

ما هي العملات التي يجب علينا شرائها ؟

 

 

 

 

البلوك تشين ما هو؟

تقنية البلوك تشين (Blockchain) هي سجل حسابات مشترك غير قابل للتغيير لتسجيل المعاملات وتتبع الأصول في شبكة الأعمال. 

قد تكون هذه الأصول ملموسة كالمنزل، سيارة، نقد، أرض أو أصول غير ملموسة مثل الحقوق الملكية الفكرية، براءات الاختراع، حقوق النشر وأيضاً العلامات التجارية.

 حيث أن الهدف الرئيسي من تقنية البلوك تشين (Blockchain) هو سهولة تتبع أي عملية أو أصل ذو قيمة
وتداوله على شبكة Blockchain، وفي نفس الوقت أيضاً يقلل المخاطر ويقلل التكاليف لجميع المعنيين.

 

البلوك تشين

ما هو البيتكوين ؟

بيتكوين هي أول عملة رقمية (مشفرة) تم اختراعها في عام 2008 لا مركزية أي من دون وجود بنك مركزي، يمكن إرسالها من شخص إلى أخر عبر شبكة بيتكوين بطريقة الند للند دون الحاجة إلى طرف ثالث(وسيط كالبنوك).

 

المحفظة الرقمية

تعتبر مثل حساب بنكي شخصي سري وآمن ويختلف حسب البنك ولكن الهدف واحد وهو حفظ الرصيد الشخصي من العملة الرقمية، يتكون عنوان المحفظة من مجموعة مشفرة مكونة من حروف وارقام وذلك لتستقبل عليها العملة المشفرة عند شراء هذه العملة. 

 

 

 

 

لماذا هناك الكثير من العملات الرقمية ؟

توفرت الكثير من العملات لتلبي احتياجات المستثمرين المختلفة فكل عملة لها ميزاتها وقام بتطويرها مجموعة من الناس لتناسب غرض معين في التداول 

 

ما هي العملات المستقرة ؟

العملات المستقرة هي في الأساس عملات مشفرة مدعومة بأصل احتياطي – عادة ما تكون عملة تقليدية مثل الدولار الأميركي.
لذلك من المفترض أن تكون تقييمات العملات المستقرة أقل تقلباً من العملات الرقمية الأخرى، لأنها مرتبطة مباشرة بعملة ثابتة غير افتراضية.

من أكثر العملات المستقرة شيوعاً هي «تيثير»، والتي تدعي أنها مدعومة مقابل الدولار الأميركي (على أساس واحد لواحد).

 

الأمان والحماية في عالم العملات الرقمية؟

يمكن ممارسة التدابير الأمنية التالية لمنع الهجمات الإلكترونية:

  • تجنب تخزين العملات المشفرة على أقراص التخزين
  • شراء محفظة تخزين بارد
  • تجنب استخدام شبكة Wi-Fi العامة
  • ضمان سلامة الجهاز وتثبيت مكافح فيروسات قوي
  • تفعيل التحقق بخطوتين (أو أكثر) للمحفظة
  • عدم التورط في مواقع المقامرة بالبيتكوين والدخول إلى مواقع مشبوهة
  • تأكد من وجود كلمة مرور قوية وفريدة مع مقتنيات العملة المشفرة الخاصة
  • والأفضل من ذلك، استخدام جهاز خاص فقط لسحب وإيداع العملات الرقمية دون العمل واللعب عليه وتصفح مواقع الويب

 

 

 

 

كيف يتغير سعر العملات الرقمية؟

العملات الرقمية مثلها مثل أي عملة نقدية أخرى تتأثر بعدة عوامل وأساساًً عليها يتغير السعر ومن أشهر العوامل 

أولًا: العرض والطلب

ويعتبر هذا مبدأ اقتصاديًا أساسيًا.
فإذا كان لدى عملة مشفرة عرض عالٍ مع قلة في الطلب من جانب التجار والمستخدمين، فسوف تنخفض قيمة العملة المشفرة.
وبالعكس، إذا كان عرض عملة مشفرة معينة محدودًا وكان الطلب مرتفعًا، ستزيد قيمة العملة.

ثانيًا: المضاربة

تعتبر المضاربة من أكثر العوامل التي يمكنها أن تؤثر في أسعار العملات الإفتراضية، فمن الممكن أن ترفع المضاربة سعر أحد الأصول إلى مستويات مرتفعة جداً، ومن الممكن أيضاً أن تأخذها إلى مستويات منخفضة بشكل حاد.

ثالثًا: التنظيم

تتفاوت النظرة إلى هذه العملات – من بلد إلى بلد – ما بين الاعتراف بهذه الأصول الافتراضية، أو حظرها أو التحذير من استخدامها، من دون منعها أو اعتبارها غير قانونية، أو تنظيمها بشكل صارم، ويتم اتخاذ قرارات جديدة طوال الوقت

مثال عندما قامت الصين في وقت سابق بفرض إجراءات صارمة على العملة المشفرة مما سبب أزمة كبيرة خصوصاً أن الصين تولد حوالي 60% من عملة بيتكوين. لكنها عادت فيما بعد لتخفف تلك الإجراءات وسمحت لشركات التعدين بالعمل تحت إجراءات أقل صرامة بكثير، وهو ما أسهم بشكل كبير في زيادة الثقة في العملات المشفرة.

رابعًا: الضجيج الإعلامي

تعتبر التغطية الإعلامية الإيجابية، أحد العوامل الرئيسية التي تقود أسعار العملات الرقمية.
حيث تتسبب التغطية الإعلامية الإيجابية  في إحداث نوع من الضجيج الإعلامية المعروف أبعاده جيدًا.

خامسًا: التطورات والاحداث السياسة

يمكن للأحداث والتطورات حول العالم التي يبدو أنه لا علاقة لها بالعملات الرقمية أن تؤثر على الأسعار، فعادة ما ينظر إلى هذه الأصول باعتبارها بديلا للعملات التقليدية التي تدعمها الحكومات، لذلك عندما يفقد المستثمرون الثقة في أموالهم الورقية بسبب التطورات الاقتصادية أو السياسية، يمكنهم اللجوء إلى “بتكوين” أو قريناتها، ما يؤدي إلى رفع الأسعار.

 

 

 

 

ما هي العملات التي يجب علينا شرائها ؟

 

وفقاً لـ خدمة “ياهو فاينانس”، التي صنّفت 5 عملات رقمية باعتبارها “تستحق الاستثمار في العام 2021″، مشيرة، في الوقت نفسه، إلى مخاطر توظيف الأموال فيها.

بيتكوين Bitcoin

وجود هذه العملة سبق جميع العملات الأُخرى، ومن السهل معرفة سبب كونها الرائدة من خلال سعرها وقيمتها السوقية وحجم تداولها الذي يتجاوز بكثير أي خيارات استثمار أخرى.
فحتى مع وجود آلاف العملات المشفرة، لا تزال “بيتكوين” تمثل 40% من القيمة السوقية لسوق هذه العملات مجتمعة.

مخاطر استثمار “بيتكوين”

تميل قيمتها إلى التقلب كثيراً، بحيث أنك قد ترى السعر يرتفع أو ينخفض بآلاف الدولارات خلال أي شهر، وأحياناً في يوم واحد.
وثمة سبب آخر لإعادة النظر في الاستثمار بهذه العملة، وهو سعرها الباهظ الذي تجاوز في الآونة الأخيرة 50 ألف دولار، بحيث لا يستطيع معظم الناس شراءها.

إيثيريوم Ethereum

تختلف “إيثيريوم” عن “بيتكوين” بأنها ليست مجرد عملة مشفرة، بل هي أيضاً شبكة تتيح للمطوّرين إنشاء عملتهم المشفرة باستخدام شبكة “إيثيريوم”.
وفي حين أنها متخلفة كثيراً عن “بيتكوين” من حيث القيمة، إلا أنها أيضاً تتقدم بفارق كبير عن المنافسين الآخرين.

 

مخاطر استثمار “إيثيريوم”

في حين تستخدم “إيثيريوم” تقنية “بلوك تشاين”، فإن لديها “ممرا” واحدا فقط لإجراء المعاملات،
ويمكن أن يؤدي ذلك إلى استغراق المعاملات وقتاً أطول في معالجة الحركة عند زيادة التحميل على الشبكة.

باينانس كوين Binance Coin

باينانس كوين هي واحدة من عدد قليل من العملات المشفرة التي وصلت إلى ذروتها بعد العام 2017.
وخلال تلك السنة، كان السوق صاعداً وارتفعت أسعار جميع العملات المشفرة، ووصلت إلى ذروتها قبل أن تستقر وتنخفض قليلاً.

وبعكس بقية العملات المشفرة، واصلت “باينانس كوين” اتجاهاً بطيئاً لكنه ثابت تصاعدياً بعد العام 2017.
ونظرا لأدائها، أثبتت هذه العملة أنها واحدة من خيارات الاستثمار الأكثر استقراراً، ما يعني مخاطر أقل.

 

مخاطر استثمار “باينانس كوين”

ما يميزها عن منافساتها هو أنها أُنشئت بواسطة شركة بدلاً من مجموعة مطوّري تكنولوجيا.
ورغم أن التزامها بالحفاظ على “بلوكتشاين” قوي واستحوذ على العديد من المتشككين،
إلا أن بعض المستثمرين لا يزالون متخوفين من هذه العملة المشفرة ومشكلاتها الأمنية المحتملة.

 

 

 

 

تيثر Tether

التيثير هي الأكثر استقراراً بين جميع العملات المشفرة، لأنها مرتبطة بالدولار الأميركي.
فلكل وحدة “تيثر” دولار واحد في مجلس الاحتياطي الفيدرالي (المصرف المركزي الأميركي)، وهذا ما يجعلها فرصة رائعة للمستثمرين الراغبين في التعامل مع عملتهم المشفرة.

 

مخاطر استثمار “تيثر”

أثار المستثمرون تساؤلات حول مخزونها الاحتياطي الفعلي، إذ إن هناك شكوكاً في وجود دولار أميركي حقاً لدى مجلس الاحتياطي مقابل كل وحدة منها.
وإذا لم يتم إثبات هذا الأمر، فقد تنخفض قيمتها سريعاً.

كاردانو Cardano

تمتاز شبكة “كاردانو” بأنها أصغر، ما يشكل عامل جذب للمستثمرين لعدة أسباب.
إذ يتطلب الأمر طاقة أقل لإتمام المعاملة مقارنة بشبكة أكبر مثل “بيتكوين”، ما يعني أن المعاملات أسرع وأرخص.

وهي تدعي أنها أكثر قابلية للتكيّف فضلاً عن كونها أكثر أماناً، وتعمل باستمرار على تحسين تطوّرها لتظل متفوقة على المتسللين.

 

مخاطر استثمار “كاردانو”

حتى مع وجود شبكة أفضل، قد لا تتمكن “كاردانو” من منافسة عملات مشفرة أكبر منها.
فقلة المتعاملين بها تعني مطوّرين أقل، وهذا لا يجذب معظم المستثمرين الراغبين في رؤية حجم تداولات مرتفع.
ومع أن العملة لديها خطط كبيرة، فهناك شكوك حول ما إذا كان يمكن أن ترقى إلى مستوى هذه الإمكانات.

 

brandfooter