{ evest.com under construction, thank you for your patience }
جروس ينفجر بسبب صمت العريان

جروس ينفجر بسبب صمت العريان

جروس ينفجر بسبب صمت العريان

جروس ينفجر بسبب صمت العريان : صمت العريان استمر بعد حادثة استقالته من شركة بيمكو،
حيث تناولت الكثير من الصحف والقنوات التلفزيونية آخر أخبارهم،
لكن ما هو سبب انفجار جروس وهل هناك سبب وراء صمت العريان المستمر؟

قام بيل جروس (Bill Gross) مدير أكبر صندوق سندات في العالم (PIMCO Total Return -TLT)
والرئيس التنفيذي لصندوق شركة بيمكو (Pimco)، بانتقاد الرئيس التنفيذي السابق للشركة محمد العريان
على الهواء مباشرة في حديث له على قناة (Bloomberg TV).

حيث قال جروس والذي شارك في تأسيس شركة بيمكو في عام 1971،
إنه فوجئ بصمت العريان بشأن هذه قضية انسحابه من الشركة.

ورفض جروس التأكيد على أي معلومات أو أخبار تشير بأن العريان قام بترك الشركة بسبب خلافات شخصية معه.

وأوضح جروس إنه أصيب بخيبة أمل من صمت العريان تجاه الموضوع.

وقال جروس موضحًا: “كان من المفيد من وجهة نظري ومن وجهة نظر الشركة وصناديقها أيضًا أن يتحدث محمد عن رأيه.

وأن يساعد في تصفية الأجواء ويدعم الشركة التي ساعد بفخر في بنائها خلال الست سنوات الماضية.

وللأسف أنه لم يفعل ذلك، وهذا الأمر سيبقى لغزًا بالنسبة لنا وبصراحة خيبة أمل شديدة”.

جدير بالذكر أن هذه التعليقات جاءت بعد شهر من التدقيق المكثف.

حيث أصبحت شخصية جروس وتحليلها محط تركيز الأسواق المالية.

حيث سرعان ما أعقب رحيل العريان في شهر مارس / آذار شائعات عن وقوع حادث أو إصطدام مع جروس،
الأمر الذي أكده ما ورد في مقالة وول ستريت جورنال (WSJ) اللاذعة، والتي صورت أسلوب جروس الإداري بشكل غير جيد أبدًا.

يأتي الاضطراب هذا في وقت حرج بالنسبة لجروس.

والذي يحاول استرضاء المستثمرين الذين انتزعوا مبلغًا قياسيًا بلغ قيمته 41.1 مليار دولار أمريكي
من إحدى صناديق الشركة (Pimco’s Total Return Fund) خلال عام 2013، وذلك بعد أن سجل أسوأ أداء له منذ ما يقارب من العقدين.

صمت العريان

في وقت لاحق من اليوم أخذت القصة منعطفًا آخر.

حيث ذكرت وكالة رويترز أن صمت محمد العريان تجاه هذه القضية ناتج عن عدم قدرته على الرد على اتهامات جروس.

بسبب اتفاق عدم إفشاء صارم أبرمه مع شركة بيمكو قبل رحيله، وذلك وفقًا لمصدرين مطلعين على طريقة تفكيره.

إلى جانب ذلك تقول المصادر المقربة من العريان إنه لا ينبغي أن يكون سبب ترك العريان للشركة في مارس / آذار لغزًا وخاصة بالنسبة لجروس.

وأوضحت هذه المصادر إنه في حال خرق محمد لاتفاقية عدم الإفشاء،
يمكن أن يعرض أي حزمة تعويض حصل عليها عند مغادرته للخطر وربما يعرضه للوقوف أمام دعوى قضائية من شركة بيمكو.

ومع ذلك، قد لا نضطر إلى الانتظار لوقتًا طويلاً للحصول على إجابات واضحة من أجل فك هذا اللغز.

لأن تلك المصادر نفسها تقول إن اتفاقية عدم الإفشاء التي وقعها العريان تنتهي في شهر مايو.

لكن لا أحد يعلم ما إذا كان سيختار العريان الرد على اتهامات جروس بعد ذلك أم أنه سوف يتلزم الصمت أيضًا.

لكن إذا كانت هذه الحلقة الفوضوية بأكملها ستمر، فإن رحيل العريان عن بيمكو كان شيئًا غير ودي أبدًا.

Wire Transfer American Express Visa icon Master card icon Maestro Visa Electron Skrill icon Neteller icon