{ evest.com under construction, thank you for your patience }
[forex-init] [forex-personal-profile]
ترامب يهدد برفض حزمة التحفيز ويرفع الذهب

ترامب يهدد برفض حزمة التحفيز ويرفع الذهب

ترامب يهدد برفض حزمة التحفيز ويرفع الذهب.. وزيادة مخزونات النفط تزيد الضغوط

ترامب يهدد برفض حزمة التحفيز ويرفع الذهب : يبدو أن الأسواق مازالت متأثرة بتبعات السلالة الجديدة
من فيروس كورونا وحزمة التحفيز الأمريكية وقضية خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. 

هدد ترامب بعدم الموافقة على حزمة التحفيز الأمريكية بقيمة 900 مليار دولار،
مما يعني أنه قد يتم تأخير الموافقة على حزمة الإغاثة من فيروس كورونا المستجد كوفيد – 19 حتى مجئ الرئيس الفائز في الانتخابات الأمريكية جو بايدن،
مما يعني مزيد من الوقت وضغوط على كافة الأسواق مع استمرار حالة عدم اليقين العامة التي يشهدها العالم. 

ما زاد من تراجع المعنويات، هي تلك السلالة الأشد عدوى بما يزيد عن 70% مقارنة بالفيروس الحالي،
وهو ما يجعل المتداولون يبتعدون عن الأصول الخطرة ويتجهون إلى الملاذات الآمنة بكافة أنواعها.

أما بريطانيا، فالأيام تمر دون التوصل لاتفاق مع الاتحاد الأوروبي،
ولم يتبقى الكثير من الوقت قبل الموعد المحدد للمهلة النهائية بنهاية هذا العام.

زيادة المخزونات الأمريكية تزيد الضغط على النفط

حافظت أسعار النفط على تراجعها اليوم، الأربعاء، وذلك بعد أن أظهرت المخزونات الأمريكية زيادة كبيرة،
بالإضافة إلى الإجراءات المترتبة على ظهور سلالة جديدة من فيروس كورونا في المملكة المتحدة.

وتراجعت أسعار العقود الآجلة لخام برنت لشهر فبراير بنسبة 1.54% وبقيمة 0.77 دولار ليتداول البرميل عند 49.31 دولار،
بعد أن كان يتداول عند 50.08 دولار خلال جلسة الثلاثاء.

وانخفضت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الأمريكي لشهر فبراير بنسبة 1.55%، وبقيمة 0.73 دولار للبرميل،
حيث تداول البرميل عند 46.29 ساقطًا من مستوى 47.02 دولار للبرميل التي كان يتداول عندها أمس الثلاثاء.

جاء ذلك بعد أن أعلن معهد البترول الأمريكي عن تقريره بشأن مخزونات النفط الأمريكية والتي أظهرت زيادة غير متوقعة بواقع 2.7 مليون برميل،
بينما كانت التوقعات تشير إلى تراجعها بواقع 3.135 مليون برميل. 

وأثرت الزيادة الأسبوعية في مخزونات النفط الأمريكية على تداول النفط،
والذي يعاني منذ بداية التداول هذا الأسبوع حيث فقد ما يقرب من 3 دولارات،
وسط ظهور سلالة جديدة من فيروس كورونا في المملكة المتحدة،
وتشديد إجراءات التنقل في المملكة المتحدة بالإضافة إلى حظر حركة الطيران منها وإليها من عدة دول أوروبية،
ودول أخرى حول العالم خوفًا من انتشار الفيروس الجديد، على نطاق عالمي. 

ترامب يدعم الذهب بتصريحاته حول رفض حزمة التحفيز

وعلى عكس النفط، ارتفعت أسعار الذهب اليومية مستفيدة من تراجع الدولار الكبير،
حيث يبدو أن حزمة التحفيز ستدخل مرة أخرى إلى مجال المفاوضات. 

وسجل الذهب اليوم 1865 دولار للأوقية بارتفاع طفيف بنسسبة 0.3%،
حيث انخفض مؤشر الدولار الأمريكي، الذي يقيس أداء العملة الخضراء أمام سلة من العملات الرئيسية،
بنسبة 0.1%، مما جعل المعدن الأصفر جذاب للمشترين.

وتعتبر هذه الزيادة أول حركة إيجابية منذ الخميس الماضي، وفقًا لوكالة رويترز الإخبارية. 

وهدد الرئيس الأمريكي الحالي، دونالد ترامب، باستخدام حق الرفض أو الفيتو على حزمة التحفيز الأمريكية التي صوت عليها الكونجرس الأمريكي أول أمس بالموافقة، من أجل تخفيف تبعات الوباء. 

يدخلنا هذا في حالة من عدم اليقين، مما يجعل الذهب مدعوم كونه الملاذ الآمن،
خاصة مع اتجاه المتداولين هذه المرة للذهب مع تراجع الدولار الأمريكي. 

ومع ذلك، قد لا يستمر الأمر كثيرًا هكذا مع الذهب، حيث أن العملة الخضراء قد تستعيد قوتها خاصة مع ظهور السلالة الجديدة من الفيروس في المملكة المتحدة، والتخوفات المتعلقة بخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي دون اتفاق مع تعثر المفاوضات، مما قد يعطي الدولار دفعة جديدة للارتفاع. 

ومع تراجع المعنويات في الوقت الحالي، يبتعد المتداولين عن المخاطرة ويفضلون الملاذ الآمن. 

ارتفاع جماعي لمؤشرات آسيا.. وتباين في الأسواق الأمريكية .. والمؤشرات الأوروبية في المنطقة الحمراء

مع بداية الجلسة الأوروبية اليوم، فإن التوقعات تشير إلى تداول في المنطقة الحمراء لمؤشرات منطقة اليورو، حيث وأنه وفقًا للمؤشرات الأولية التي نشرتها رويترز، من المتوقع أن يخسر كل من مؤشر كاك 40 الفرنسي، داكس 30 الألماني، وفوتسي البريطانية بنسب تتراوح بين 0.2 و0.3% عند الافتتاح. 

وتأثرت الأسواق الأوروبية بحالة الفزع التي تعيشها القارة بسبب ظهور السلالة الجديدة من الفيروس،
حيث زادت عمليات الإغلاق وتراجعت المعنويات، وسط تزايد المخاوف من انتشار الفيروس الجديد بشكل أوسع. 

هذا بالإضافة إلى أنه وفقًا لآخر تحديثات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي،
فإنه حتى الآن مازالت القضية الخلافية الكبرى بين الطرفين هي قبول شروط الصيد في المملكة المتحدة في الحصة البالغة 650 مليون يورو. 

وتمتد المهلة النهائية للتوصل إلى اتفاق حتى نهاية العام الجاري.

هذا، وتراجع مؤشر ستاندرد أند بورز 500 الأمريكي أيضًا بنسبة 0.2%،
حيث فقد 7.66 نقطة مسجلًا 3687.26 نقطة، وخسر داو جونز بنسبة 0.67%، مسجلًا 30.015.51 نقطة بعد خسارة 200.9 نقطة.

بينما ارتفع مؤشر ناسداك المركب بنسبة 0.51%، مسجلًا 12807.92 بعد أن أضاف إليه 65.4 نقطة. 

وتأثرت المؤشرات الأمريكية بتصريحات ترامب التي قال فيها أنه قد يستخدم حق النقض تجاه حزمة التحفيز الأمريكية البالغة 900 مليار دولار .

وفي آسيا، ارتفعت المؤشرات بإجماع، حيث سجل مؤشر شنغهاي 3,391.05 نقطة بارتفاع 1%، بينما زاد مؤشر نيكاي الياباني بنسبة 0.3% مسجلًا 26,470.94نقطة. وارتفع مؤشر هانج سانج في هونج كونج بنسبة 0.6% مسجلًا 26,268.17 نقطة.

وسجل مؤشر Kospi في مدينة سيول ارتفاع بنسبة 0.8%، مرتفعًا إلى 2,754.35،
في الوقت الذي ارتفع فيه مؤشر S&P-ASX الأسترالي بنسبة 0.6%، مسجلًا 6,638.60 نقطة. 

وارتفع مؤشر Sensex الهندي في بداية التداول بنسبة 0.5%، مسجلًا 46,228.23 نقطة. 

ودعمت تصريحات البنك الدولي الأسواق الآسيوية اليوم، حيث قالت بأنه من المتوقع أن تحقق الصين نسبة نمو 2%،
هذا العام، على أن يتزايد هذا النمو خلال العام المقبل. 

Wire Transfer American Express Visa icon Master card icon Maestro Visa Electron Skrill icon Neteller icon