{ evest.com under construction, thank you for your patience }
تداولات متذبذبة

تداولات متذبذبة للذهب.. سلبية للنفط .. والدولار يستعيد قوته

تداولات متذبذبة للذهب.. سلبية للنفط .. والدولار يستعيد قوته

تداولات متذبذبة : سيتخذ مجلس النواب الأمريكي قراراه بشأن عزل دونالد ترامب من عدمه،
وذلك بسبب أفعاله التي أدت إلى اقتحام مبنى الكابيتول من قبل أنصاره.

هكذا قالت رئيسة مجلس النواب الأمريكية نانسي بيلوسي. 

وفي نفس الوقت، يبدو أن الرئيس الذي ستنتهي ولايته رسميًا بعد أسبوع، يخطط أن يقضي هذا الأسبوع مثيرًا للجدل كعادته!  

تقييم الأسواق صدى هذه الأخبار على التداول، وتتابع إيفست – Evest مدى تأثرها بكل الأخبار والأحداث.

النفط يتراجع بسبب زيادة الإصابات في الصين وقوة الدولار الأمريكي

تراجعت أسعار النفط اليوم، الاثنين، وسط قوة كبيرة للدولار الأمريكي، وتشديد للإجراءات الصحية حول العالم. 

وسجلت العقود الآجلة لخام برنت لشهر مارس 55.44 دولارًا للبرميل،
بتراجع  0.55 دولارًا بنسبة 0.98٪ عن سعره في ختام الجلسة السابقة.

وكان برنت قد ارتفع في جلسة الجمعة بنسبة 3%، إلى 55.99 دولار للبرميل.

وبلغ سعر العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط لشهر فبراير 51.9 دولارًا للبرميل،
وهو أقل من مستوى التداول السابق بمقدار 0.34 دولارًا وبنسبة 0.65٪. 

وارتفع سعر خام غرب تكساس الأمريكي الوسيط يوم الجمعة بنسبة 2.8٪ إلى 52.24 دولار للبرميل.

وتراجعت أسعار النفط يوم الاثنين بعد تجدد المخاوف بشأن الطلب العالمي
على الوقود وسط عمليات إغلاق صارمة لفيروس كورونا في أوروبا وقيود جديدة على الحركة في الصين،
ثاني أكبر مستهلك للنفط في العالم، بعد ارتفاع عدد الحالات هناك.

ووفقًا لرويترز، قالت هيئة الصحة الوطنية في البلاد اليوم أن البر الرئيسي للصين
شهد أكبر زيادة يومية في حالات الإصابة بفيروس كوفيد – 19 في أكثر من خمسة أشهر،
مع استمرار ارتفاع الإصابات الجديدة في مقاطعة هيبي، التي تحيط بالعاصمة بكين.

ومن جانب أخر، وبحسب وكالة ستاندرد أند بورز جلوبال بلاتس،
قال رئيس شركة فاندا إنسايتس فاندانا هاري: “واصل الدولار ارتفاعه لليوم الثالث على التوالي الجمعة،
وها هو يرتفع منذ الصباح، مما أدى إلى تراجع أسعار السلع”.

وعلى الرغم من انخفاض أسعار النفط، إلا أن المحللون يتوقعون أن الموجة الصعودية ستستأنف مرة أخرى قريبًا،
حيث يتوقعون إجراءات تحفيزية جديدة من إدارة الرئيس المنتخب جو بايدن.

وفي الوقت نفسه، يبدو أن الوضع الوبائي في أوروبا والولايات المتحدة،
وكذلك حالات تفشي فيروس كورونا في آسيا مؤخرًا، مصدر قلق كبير للسوق.

في الأسبوع الماضي، لم ينظر المتداولون في هذا السوق إلى أي أخبار سلبية بخصوص تطور الوباء،
حيث تطلعوا إلى الأمام متوقعين تحسن كبير في الطلب بفضل اللقاحات. 

وفي نهاية الأسبوع الماضي، ارتفعت أسعار النفط بنحو 8٪. وكان تفاؤل المتداولين مدعومًا
بأنباء عن خفض إضافي طوعي للإنتاج من قبل المملكة العربية السعودية في فبراير ومارس.

الذهب يرتفع بعد تراجعه لأدنى مستوى منذ 2 ديسمبر

وفي سوق المعادن النفيسة، تراجع الذهب ليواصل أكبر انخفاض في شهرين،
بسبب مكاسب الدولار الأمريكي وعائدات الخزانة، وسوق الأسهم، ولكنه بعد ذلك تمكن من التعافي حيث يتداول مرتفعًا الآن.

وتراجع المعدن الأصفر بنسبة 1.7%، إلى 1817.49 دولار للأوقية، وهو أدنى مستوى منذ 2 ديسمبر،
ولكنه تمكن من الارتفاع بعد ذلك إلى 1848 دولار للأوقية. وكان الذهب قد انخفض بنسبة 3.4٪ يوم الجمعة.

لم يكن الأسبوع الماضي جيدًا للذهب، حيث تحملت الأسعار أسبوع من الارتداد مع بداية شهر يناير،
حيث وعلى الرغم من المكاسب المبكرة في أول الأسبوع، إلا أن ارتفاع عوائد سندات الخزانة الأمريكية لمدة عشر سنوات بأكثر من 1%،
أدى إلى ضعف جاذبية الذهب والذي ليس لديه فائدة. 

وتعافى الدولار من أدنى مستوى له في أقل من 3 سنوات، مما ضغط بشكل متزايد على السلعة المقومة بالدولار. 

وعلى الرغم من ذلك، إلا أن هذه التحركات السلبية قد تكون تصحيحية،
حيث أن هناك أخبار جيدة بشأن حزمة التحفيز والتي ستدعم المعدن الأصفر.

دعا بايدن يوم الجمعة إلى تقديم تريليونات الدولارات كمساعدات فورية إضافية،
بما في ذلك زيادة المدفوعات المباشرة للمواطنين، وذلك بعد أن أدت زيادة حالات الإصابة بفيروس كورونا إلى انخفاض الرواتب الأمريكية لأول مرة منذ أبريل.

ومن المفترض أن يطرح مقترحاته يوم الخميس المقبل قبل تولي منصبه يوم 20 يناير.

وتداول الذهب بشكل عشوائي، حيث يبدو أن المستثمرين يمرون تخبطات كبيرة، ارتفعت عوائد السندات،
وفي نفس الوقت تزداد التوقعات بارتفاع التضخم، مما يجعل الذهب يرتفع وينخفض بتحركات غير مستقرة في جلسة التداول الواحدة.

وهو أيضًا الذي أدى إلى ارتفاع الذهب بعد تراجعه في بداية الجلسة. 

تداولات مختلطة في البورصة الأوروبية

يتوقع الخبراء أن تفتح السوق الأوروبية بشكل مختلط اليوم، وذلك للسير على نهج نظيرتها الآسيوية خلال الليل. 

بحسب توقعات IG، فإنه من المتوقع أن يرتفع مؤشر فوتسي البريطاني إلى 6877 مضيفًا 13 نقطة،
بينما سينخفض داكس الألماني بواقع نقطتين إلى 14018، أما مؤشر كاك الفرنسي فقد يتراجع بواقع نقطتين مثل داكس إلى 5688 نقطة.

وقد يتراجع فوتسي MIB الإيطالي بواقع 92 نقطة إلى 22549. 

المؤشرات الآسيوية مختلطة

شهدت الأسهم الآسيوية جلسة متباينة اليوم، حيث ارتفع مؤشر نيكاي بشكل جيد بنسبة 2.3% إلى 28139.03 نقطة،
وهانج سينج بنسبة 0.06% إلى 27893.74 نقطة. 

بينما تراجع مؤشر شينزن بنسبة 1.33% إلى 15115.38 نقطة،
ومؤشر S&P/ASX 200 الأسترالي بنسبة 0.9% إلى 6697.20 نقطة، وKospi بنسبة 0.12% إلى 3148.45 نقطة. 

ارتفاع جماعي للمؤشرات الأمريكية

وأنهت المؤشرات الأمريكية الرئيسية التداول في المنطقة الخضراء،
حيث أغلق مؤشر ستاندرد أند بورز 500 مرتفعًا بنسبة 0.5% إلى 3824.68 نقطة، وذلك بعد أن أضاف 20.89 نقطة.

وارتفع داو جونز بنسبة 0.18% إلى 31097.9 بعد أن أضاف 56.87 نقطة عن الإغلاق السابقة.

وتمكن ناسداك من القفز بنسبة 1.03%، إلى 13201.98 نقطة بعد أن أضاف 134.48 نقطة. 

الدولار يرتفع أمام جميع العملات

تتابع إيفست – Evest تحركات العملات اليوم، حيث ارتفع الدولار الأمريكي أمام سلة من العملات الرئيسية.

وتراجع اليورو أمام العملة الخضراء بنسبة 0.26% إلى 1.2187، الإسترليني بنسبة 0.46% إلى 1.3500،
والدولار الأسترالي بنسبة 0.75% إلى 0.7708، والدولار النيوزيلندي بنسبة 0.57% إلى 0.7195. 

وارتفع الدولار الأمريكي أمام الين الياباني بنسبة 0.17% إلى 104.124، وأمام اليوان الصيني بنسبة 0.03% إلى 4.4769. 

Wire Transfer American Express Visa icon Master card icon Maestro Visa Electron Skrill icon Neteller icon