{ evest.com under construction, thank you for your patience }
Oil reduces its looses Pound and Euro continue

النفط يقلص خسائره والإسترليني واليورو

النفط يقلص خسائره والإسترليني واليورو يواصلان الأداء الإيجابي

النفط يقلص خسائره والإسترليني واليورو : تواصل إيفست – Evest رصد تحركات الأسواق العالمية اليوم، الخميس،
حيث يسيطر عدد من الأحداث الهامة على ساحة التداول، وسط تداولات ضعيفة في بعض الأسواق بسبب عطلة أعياد الميلاد. 

اقترب الاتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة من الوصول لاتفاق، كما أن المعنويات مرتفعة الآن تجاه الموافقة على حزمة التحفيز الأمريكية رغم تهديدات ترامب، مما دعم الذهب أسواق الأسهم، ووضع مزيد من الضغوط على الدولار الأمريكي.

النفط يرتفع ولكنه في طريقه لأول خسارة أسبوعية منذ أكتوبر

ارتفعت أسعار النفط العالمية اليوم، الخميس، على خلفية الحد من مخاوف تباطؤ الطلب وذلك بعد صدور بيانات عن تراجع مخزونات المواد الخام في الولايات المتحدة. 

وارتفع سعر العقود الآجلة لشهر مارس لخام برنت بحر الشمال بنسبة 0.84٪ ليسجل البرميل 51.67 دولارًا،
وعقود فبراير الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط  بنسبة 0.79٪ إلى 48.5 دولارًا للبرميل. 

وأدى تراجع ​​مخزونات النفط في الولايات المتحدة إلى زيادة آمال المستثمرين في تعافي الطلب.

أظهرت بيانات رسمية، الأربعاء، تراجع المخزونات النفطية بواقع 0.6 مليون برميل، بالإضافة إلى تراجع مخزونات البنزين في البلاد خلال الأسبوع بمقدار 1.1 مليون برميل ، إلى 237.8 مليون برميل مقابل توقعات زيادة المخزونات بمقدار 1.21 مليون برميل. في الوقت نفسه، تراجعت مخزونات نواتج التقطير 2.3 مليون برميل إلى 148.9 مليون برميل.

خلق هذا حالة من التفاؤل إلى حد ما في الأسواق، فقد لعب دورًا في ارتفاع أسعار النفط بنسبة 2.3٪ يوم الأربعاء.

ومع ضعف الدولار، أصبح سعر السلع بالدولار أكثر جاذبية.

وبالرغم من هذا، إلا أن أسعار النفط تستعد للخسارة الأسبوعية الأولى بعد تفاؤل تطورات اللقاحات.

حيث يتجه نحو أول خسارة أسبوعية له منذ تطوير اللقاحات في أكتوبر.

فمع السلالة الجديدة في فيروس كورونا وزيادة عدد الحالات على مستوى العالم،
تم تنفيذ إجراءات الحجر الصحي الأكثر صرامة في المزيد من المناطق في المملكة المتحدة.

الدولار الضعيف يدعم الذهب

ارتفعت أسعار الذهب اليوم، الخميس، مستفيدة من تراجع الدولار الأمريكي، حيث يراهن المستثمرون على مزيد من التحفيز النقدي رغم تهديد ترامب بعدم الموافقة على الحزمة، حيث يبدو أن البلاد باتت محتاجة إليها في أسرع وقت ممكن كونها البلاد الأكثر تأثرًا بالفيروس على كوكب الأرض.

وصعد الذهب بنسبة 0.3% مسجلًا 1876 دولار للأوقية، وذلك بعد ارتفاعه بما يقرب من 1% خلال جلسة الأربعاء.

ويتم دعم الذهب حاليًا من الأخبار المتعلقة بسلالة فيروس كورونا الجديدة والمكتشفة في المملكة المتحدة، هذا بالإضافة إلى الضعف الأخير في الدولار بعد اقتراب الموافقة بشكل نهائي على حزمة التحفيز الأمريكية.

ويرتبط الذهب بشكل عكسي مع العملة الأمريكية، لذا فالعملة الخضراء هي من تحدد مسار المعدن النفيس خلال الأيام والأسابيع القادمة.

وينتظر المستثمرون تولي جو بايدن للرئاسة لمعرفة سياسته تجاه الدولار والذي كان ترامب يقوم بإضعافه من أجل زيادة الصادرات. 

وبحسب رويترز، فإن الذهب يحاول اختبار مستوى 1888 دولار للأوقية، وفي حالة حدوث ذلك، فيمكن أن يصل الذهب إلى 1904 دولار. 

  • تابعنا في إيفست – Evest للتعرف على أحدث الأخبار المؤثرة على عالم التداول.

الأسهم الآسيوية في المنطقة الخضراء.. وتوقعات باستمرار ارتفاع السوق الأوروبية

تتابع إيفست – Evest كيف كان أداء المؤشرات في جلسات سوق الأسهم العالمية.

حيث لا تزال الأسهم الآسيوية إيجابية لليوم الثاني على التوالي حيث أدى التفاؤل بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي وحزمة مساعدات فيروس كورونا الأمريكي إلى رفع المزاج وسط عطلات نهاية العام في بعض الأسواق. 

سجل مؤشر MSCI لأسهم آسيا والمحيط الهادئ خارج اليابان ارتفاع بنسبة 0.40%،
وارتفع أيضًا مؤشر نيكاي بنفس النسبة تقريبًا مسجلًا 26668.35، وارتفع مؤشر هانج سنج في هونج كونج بنسبة 0.2%،
مسجلًا 26386.56. وارتفع مؤشر Kospi الكوري الجنوبي بنسبة 1.4% مسجلًا 2799.30 نقطة.

وارتفع مؤشر S&P/ASX 200 الأسترالي بنسبة 0.3%، مسجلًا 6664.80 نقطة.

وخسر مؤشر شنغهاي 0.%، ليتداول عند 3359.12 نقطة. 

وتشير التوقعات إلى تداول مؤشرات الأسهم الأوروبية اليوم على ارتفاع،
حيث بات التوصل لاتفاق بين المملكة المتحدة والاتحاد الأوروبي قريب جدًا، وقد يتم الإعلان عنه اليوم وفقًا لوسائل إعلام عالمية.

وقد يرتفع مؤشر كاك الفرنسي بـ 14 نقطة، بينما مؤشر فوتسي البريطاني بنسبة 38 نقطة،
بينما ستغلق البورصة الألمانية وغيرها من البورصات الأوروبية بسبب عطلة عيد الميلاد.

وأقفلت أسواق الأسهم الأوروبية على ارتفاع يوم الأربعاء، مع تزايد الأمل في إبرام صفقة تجارية بين بروكسل ولندن، حيث ذكرت وسائل الإعلام البريطانية قرب نهاية يوم التداول أن هناك صفقة في الأفق.

وفي الأسواق الأمريكية، أنهى اثنان من المؤشرات الأمريكية الرئيسية الثلاثة الجلسة باللون الأخضر على خلفية إحصاءات سوق العمل الإيجابية.

وارتفع مؤشر ستاندرد أند بورز بنسبة 0.1٪ إلى 3690.01. وسجل أعلى مستوى له اليوم. وبشكل عام، ارتفع المؤشر بنسبة 14.2٪ حتى الآن هذا العام. وارتفع مؤشر داو جونز الصناعي بنسبة 0.38% مسجلًا 30129.83 نقطة. 

وتراجع مؤشر ناسداك المركب بنسبة 0.29% إلى 12771.11.

وبلغ عدد مطالبات البطالة الأولية في الولايات المتحدة 803 آلاف، ووصلت إلى أدنى مستوى لها في الأسابيع الثلاثة الماضية، وهو ما جاء مفاجأة للسوق، حيث توقع المحللون أن تبلغ مطالبات البطالة 885 ألف.

 

الدولار يضعف أمام مجموعة من العملات .. وارتفاع جديد للإسترليني واليورو

أدت الأنباء التي أشارت إلى اقتراب بريطانيا والاتحاد الأوروبي من إبرام صفقة تجارية إلى ارتفاع اليورو والجنيه الإسترليني، مما أدى إلى انخفاض الدولار.

وواصل الجنيه الإسترليني ارتفاعه اليوم، بعد زيادة التوقعات بالتوصل لصفقة تجارية بين المملكة المتحدة والاتحاد الأوروبي، بينما تراجع الدولار بسبب التداولات الضعيفة في موسم العطلات، كما أن تزايد الآمال بإقرار حزمة التحفيز بقيمة 900 مليار دولار أدى إلى تراجع الطلب على العملة الأمريكية.

وارتفع الإسترليني بنسبة 0.4%، ليتداول عند 1.3546 دولار، بعد أن ارتفع بنسبة 0.9% أمس. حيث تمكن أخيرًا من الربح بعد 3 أيام متتالية من الخسائر. 

وارتفع اليورو بنسبة 0.1%، ليتداول عند 1.2203 أمام الدولار الأمريكي، وذلك بعد أن ارتفع بنسبة 0.2% أمس الأربعاء. 

ويتداول مؤشر الدولار الأمريكي عند 90.2 بعد أن تراجع أمس 0.3%. بينما لم يتغير الين الياباني، حيث يتداول عند 103.56 للدولار. 

وارتفع الدولار الأسترالي أمام نظيره الأمريكي أمس بنسبة 0.8%، ويتداول حاليًا عند 75.797 دولار. وتراجعت العملة الأمريكية بنسبة 0.1% إلى 6.5204 يوان صيني.

وبحسب رويترز، فقد مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة الأمريكية أمام مجموعة من 6 عملات رئيسية، أكثر من 6% هذا العام، حيث يراهن المستثمرون على أن بنك الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي سيحافظ على سياسته النقدية شديدة التيسير وسيؤدي التحفيز المالي إلى تسريع الانتعاش الاقتصادي في عام 2021.

Wire Transfer American Express Visa icon Master card icon Maestro Visa Electron Skrill icon Neteller icon