{ evest.com under construction, thank you for your patience }
[forex-init] [forex-personal-profile]
الخسائر تطول الجميع

الخسائر تطول الجميع .. مؤشرات آسيا وأمريكا في المنطقة الحمراء.. والسلع تحاول التعافي

الخسائر تطول الجميع .. مؤشرات آسيا وأمريكا في المنطقة الحمراء.. والسلع تحاول التعافي

الخسائر تطول الجميع.. مؤشرات آسيا وأمريكا في المنطقة الحمراء.. والسلع تحاول التعافي

تراجعت الأسهم الآسيوية إلى أدنى مستوى لها في أسبوعين اليوم،
وانخفض النفط أكثر واقترب الدولار من أعلى مستوياته في 4 أشهر بعد عمليات الإغلاق في أوروبا،
كما أدت الزيادة المحتملة في الضرائب الأمريكية إلى خفض الرغبة في المخاطرة، مما دفع المعدن الأصفر للأعلى.

نحن في إيفست – Evest نتابع معكم تطورات الأسواق، وتأثير الأحداث العالمية على التداول.

النفط يحاول التماسك بعد هبوط الأمس الحاد

تأرجحت أسعار النفط صباح الأربعاء بين المكاسب والانخفاضات بعد انخفاض بأكثر من 10٪ من أعلى مستوياتها التي وصلت إليها في الأيام الأخيرة.

وانخفضت العقود الآجلة لخام برنت تسليم مايو في بورصة لندن للعقود الآجلة بمقدار 0.02 دولار وبنسبة 0.03٪ مقارنة بمستوى جلسة الإغلاق يوم الثلاثاء حيث يتداول عند 60.77 دولارًا للبرميل.

خلال جلسة التداول السابقة، انخفض العقد بمقدار 3.83 دولار (5.9٪) إلى 60.79 دولار للبرميل.

 

انخفض الخام

وكانت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط لشهر مايو أرخص في التداول الإلكتروني في بورصة نيويورك التجارية (نايمكس) بمقدار 0.01 دولار وبنسبة 0.02٪، إلى 57.75 دولارًا للبرميل.

ونزل خام غرب تكساس الوسيط يوم الثلاثاء 3.8 دولار (6.2 بالمئة) إلى 57.76 دولار للبرميل.

وفي وقت سابق أثناء التداول، تحول كلا العقدين مؤقتًا إلى الارتفاع، مما يجعل الأمور غير مستقرة بشكل واضح.

وبالأمس، هبطا النفطين إلى أدنى مستوياتهما منذ فبراير.

انخفض خام برنت بنسبة 12.7٪ عن أعلى مستوى سجله مؤخرًا عند 69.63 دولارًا للبرميل في 11 مارس، وفقًا لبيانات السوق من داو جونز.

وانخفض خام غرب تكساس الوسيط بنسبة 12.6 ٪ منذ 5 مارس، عندما بلغ ذروته عند 66.09 دولارًا للبرميل.

ألمانيا

ومن جانب أخر، قامت ألمانيا – أكبر اقتصاد في منطقة اليورو – بتمديد إجراءات الحجر الصحي حتى 18 أبريل وفرضت بعض القيود الجديدة لاحتواء ارتفاع الإصابات بفيروس كورونا، وهو ما سيضر بالطلب على النفط.

وقالت الهيئة التنظيمية الأمريكية إن شركة AstraZeneca Plc قدمت بيانات يحتمل أن تكون قديمة عن لقاحها ضد فيروس كورونا الجديد، مما زاد من مخاوف المستثمرين بشأن التعافي.

وأدت زيادة عدد حالات الإصابة بفيروس كوفيد – 19 في أوروبا،
بالإضافة إلى التباطؤ في عمليات التطعيمات إلى تراجع المعنويات مرة أخرى بشأن تعافي الطلب على النفط، خاصة من قطاع السفر والطيران.

وينتظر المستثمرون اليوم، الأربعاء، نشر بيانات رسمية من وزارة الطاقة الأمريكية حول احتياطيات الطاقة في البلاد.

 

معهد البترول الأمريكي (API)

وكان معهد البترول الأمريكي (API) قد أفاد يوم أمس أن مخزونات النفط الأمريكية ارتفعت بمقدار 2.9 مليون برميل الأسبوع الماضي.

وفقًا لـ API، انخفض احتياطي البنزين في البلاد بمقدار 3.7 مليون برميل، وزادت نواتج التقطير بمقدار 246 ألف برميل.

 

بيانات وزارة الطاقة الأمريكية

وتوقع محللون استطلعت آراؤهم ستاندرد آند بورز جلوبال بلاتس أن بيانات وزارة الطاقة الأمريكية ستظهر انخفاضًا في احتياطيات النفط بمقدار 1.7 مليون برميل وسط تعافي تكرير النفط بعد الصقيع الشديد في الولايات الجنوبية للولايات المتحدة في فبراير.

قد تنخفض مخزونات النفط للمرة الأولى منذ منتصف فبراير،
عندما أدت الظروف الجوية على ساحل الخليج إلى إغلاق 4.4 مليون برميل يوميًا من طاقة التكرير.

هذا وينتظر المشاركون في النفط أي أخبار إيجابية من أجل دعم الأسعار،
والتي قد تأتي من منظمة أوبك بداية الشهر المقبل، في حال اتخاذ قرارات تؤدي إلى رفع الأسعار.

الذهب يرتفع بدعم من البعد عن المخاطرة

أدت كل الأحداث السلبية في الأسواق إلى دعم الذهب، بعد أن عزف المستثمرون عن المخاطرة، مما أدى إلى ارتفاعه اليوم. 

وكان الذهب قد انخفض في تعاملات يوم أمس في نيويورك من 1739 إلى 1727 دولار للأوقية. 

هذا الصباح، تعافى سعر الذهب في شنغهاي وهونج كونج ويتم تداوله حاليًا عند 1732 دولارًا للأوقية،
أي أعلى من مستوى اليوم السابق بمقدار 5 دولارات للأوقية. 

انخفاض جماعي لمؤشرات آسيا

تراجعت الأسهم الآسيوية اليوم إلى مستويات جديدة،
وانخفض مؤشر MSCI الآسيوي والمحيط الهادئ بنسبة 1٪ اليوم،
بعد انخفاضه بنسبة 0.9٪ أمس.

وتراجع المؤشر إلى 676.46 نقطة وهو أدنى مستوى له منذ التاسع من مارس آذار.

سجل المؤشر أداءً مخيباً للآمال في مارس، بعد ارتفاعه لمدة خمسة أشهر متتالية.

وهبط مؤشر نيكاي الياباني 1.8 في المائة، بينما هبط مؤشر كوسبي في كوريا الجنوبية 0.5 في المائة.

تتواجد الأسهم الصينية في المنطقة السلبية لليوم الثاني على التوالي، مع خسارة مؤشر CSI300 القيادي بنسبة 1.2٪.

سجل هانج  سينج في هونج كونج انخفاضًا بنسبة 1.7٪.

انخفاض المؤشرات الأمريكية الثلاثة

وفي وول ستريت أمس، انخفض مؤشر داو جونز الصناعي بنسبة 0.94٪ ،
وخسر مؤشر ستاندرد أند بورز بنسبة 0.76٪، وأغلق مؤشر ناسداك المركب منخفضًا بنسبة 1.12٪.

وزادت مخاوف المستثمرين من قبل وزيرة الخزانة الأمريكية جانيت يلين،
التي أبلغت الكونجرس أن المخاطر على الاقتصاد الأمريكي لا تزال قائمة.

وارتفعت السندات الحكومية الأمريكية لأجل 10 سنوات إلى 1.6153٪ بعد أن قلل رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول من مخاطر التضخم.

ومن المتوقع صدور بيانات عن الإنتاج في الولايات المتحدة في وقت لاحق اليوم،
وسيتحدث باول أمام اللجنة المصرفية بمجلس الشيوخ.

الدولار قريب من أعلى مستوياته في 4 أشهر

اقترب مؤشر الدولار من أعلى مستوى له في أربعة أشهر عند 92506 مقابل سلة من عدة عملات رئيسية أخرى.

وانخفض اليورو إلى أدنى مستوى في أربعة أشهر دون 1.18355 مقابل الدولار بعد أن مددت ألمانيا إغلاقها.

ارتفع الين الياباني، الذي يعتبر ملاذًا للعملة، وانخفض الدولار الأسترالي أكثر اليوم، وفقًا لتقارير رويترز.

Wire Transfer American Express Visa icon Master card icon Maestro Visa Electron Skrill icon Neteller icon