{ evest.com under construction, thank you for your patience }
ارتفاع جماعي لأسواق الأسهم والذهب والنفط

ارتفاع جماعي لأسواق الأسهم والذهب والنفط…بايدن يدعم الأسواق

ارتفاع جماعي لأسواق الأسهم والذهب والنفط…بايدن يدعم الأسواق

ارتفاع جماعي لأسواق الأسهم والذهب والنفط:

أدى الديمقراطي جو بايدن اليمين الدستورية كالرئيس رقم 46 في تاريخ الولايات المتحدة،
أمام مبنى الكابيتول الأمريكي في واشنطن يوم الأربعاء، وسط هدوء نسبي على عكس التوقعات.

ودعا بايدن في خطاب تنصيبه إلى “الوحدة” في البلاد.

وفي ضوء الانقسامات العميقة في البلاد، وعد الرئيس بأنه سيكون “رئيسًا لكل الأمريكيين”. 

بعد أسبوعين من اقتحام الكابيتول من قبل المؤيدين المتطرفين لسلفه ترامب،
أعلن بايدن عن حرب حازمة ضد العنصرية والإرهاب المحلي.

كما حذر من أن الولايات المتحدة تدخل الآن المرحلة الأكثر خطورة من الوباء. 

وبعد فترة وجيزة من انتقاله إلى البيت الأبيض، نفذ بايدن العديد من الإجراءات،
بما في ذلك عودة الولايات المتحدة إلى اتفاقية باريس لحماية المناخ،
ورفع حظر دخول الأشخاص من العديد من الدول ذات الأغلبية المسلمة، ووقف بناء الجدار على الحدود مع المكسيك.

تتابع إيفست – Evest صدى هذا في أسواق التداول العالمية.

المخزونات الأمريكية ترتفع وتهبط بالنفط

انخفضت أسعار النفط الخام اليوم، الخميس، وذلك بعد أن أظهر تقرير معهد البترول الأمريكي الأسبوعي زيادة في المخزونات للأسبوع الماضي. 

وتراجعت أسعار العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط لشهر مارس بمقدار 0.1 دولار، وبلغت تكلفة العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط لشهر مارس خلال جلسة التداول الآسيوية في بورصة نايمكس 53.2 دولارًا للبرميل، وهو ما يمثل انخفاضًا بنسبة 0.2٪ عن بيانات اليوم السابق.

وكان النفط قد ارتفع بنسبة 0.6% أمس الأربعاء. 

و بلغ سعر العقود الآجلة لخام برنت تسليم مارس 56 دولارًا للبرميل، وهو أعلى بنسبة 0.2٪ عن أسعار يوم التداول السابق.

ويتقلب سعر خام برنت في نطاق 55.6 دولار – 56.5 دولار للبرميل. 

يأتي هذا في ظل الزيادة في المخزونات النفطية الأمريكية، والتي أعلن عنها معهد البترول الأمريكي أمس، هذا بالإضافة إلى القيود والإجراءات الجديد التي تم إقرارها في الصين لمواجهة فيروس كورونا كوفيد – 19. 

وأظهرت بيانات من معهد البترول الأمريكي، ارتفاع مخزونات النفط الخام الأمريكية بمقدار 2.6 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في 15 يناير.

وكان هذا أعلى من توقعات محللين في استطلاع أجرته رويترز بتراجع المخزونات بواقع 1.2 مليون برميل.

ومن المنتظر أن تعلن إدارة معلومات الطاقة الأمريكية التقرير الرسمي غدًا الجمعة. 

وبالرغم من هذا، إلا أنه بعد تنصيب جو بايدن بشكل رسمي أمس، الأربعاء، يترقب السوق حزمة التحفيز الكبرى بقيمة 1.9 تريليون دولار، وهو ما حد من خسائر النفط.

الذهب يسجل أعلى مستوى في أسبوعين

دعمت المخاوف بشأن التضخم سعر الذهب، ونظر المتداولون إلى فرص تدفق الأموال من برنامج بايدن التحفيزي، وهو ما جعل الذهب يرتفع إلى 1870 دولار تقريبًا، ليسجل أعلى مستوياته في أسبوعين.

ويعتبر الذهب تحوطًا ضد التضخم الذي يمكن أن ينتج عن إجراءات التحفيز.

ويحصل الذهب اليوم على دعم من ضعف الدولار الأمريكي، زيادة توقعات التحفيز الأمريكية، وارتفاع حالات الإصابة بالفيروس وزيادة التوترات بين الولايات المتحدة والصين.

ومن جانب أخر، قالت جانيت يلين إنه يجب صد التخفيضات الضريبية في عام 2017 على الشركات الكبيرة، مما يساعد الذهب أيضًا.

كما حثت يلين المشرعين على “العمل بشكل كبير” بشأن الإنفاق على الإغاثة من فيروس كورونا، مضيفة أن الفوائد تفوق نفقات عبء الديون.

 

أداء إيجابي في البورصات العالمية

ارتفعت المؤشرات الثلاثة في وول ستريت وسط آمال المستثمرين
في المزيد من التحفيز الاقتصادي من الرئيس الحالي جو بايدن أمس الضرر الناجم عن وباء COVID-19.

وسجلت وول ستريت أرقامًا قياسية جديدة مع أداء اليمين الدستورية للرئيس الأمريكي جو بايدن.

وقيّم سماسرة البورصة بشكل إيجابي أن أعمال العنف المخيفة لم تحدث خلال الحفل. 

أعطى الجمهوريون في الكونجرس الأمريكي مؤشرات على استعدادهم للعمل مع الرئيس الجديد بشأن الأولوية الرئيسية لإدارته – حزمة من الحوافز المالية بقيمة 1.9 تريليون دولار. 

سيطر الديمقراطيون على مجلس الشيوخ أمس، لكنهم سيظلون بحاجة إلى دعم الجمهوريين لتمرير البرنامج.

وارتفع مؤشر داو جونز الصناعي بنسبة 0.83٪ ، وارتفع مؤشر ستاندرد أند بورز بنسبة 1.39٪ وأغلق مؤشر ناسداك المركب للتكنولوجيا مرتفعًا بنسبة 1.97٪.

وبعد إغلاق مؤشرات وول ستريت عند مستويات قياسية، انتشر الانتقال السلمي للسلطة وتوقعات التحفيز الأمريكي إلى الأسواق الآسيوية.

سجل مؤشر MSCI لمنطقة آسيا والمحيط الهادئ مستويات قياسية جديدة وارتفع بنسبة 0.85٪ مع ارتفاع الأسواق في المنطقة.

وارتفع المؤشر الصيني للأسهم الممتازة بنسبة 1.2٪، وارتفع المؤشر الرئيسي في أستراليا بنسبة 0.69٪،
وتجاوز مؤشر Hang Seng في هونج كونج مستوى 30.000 بعد ارتفاعه بنسبة 0.31٪.

وارتفع مؤشر نيكاي الياباني 0.72% إلى أقل من 1% من أعلى مستوى في 30 عاما الأسبوع الماضي.

تراجع جديد للدولار

ومع ارتفاع الأسهم، أثرت الآمال في تحفيز جديد على الدولار، حيث تراجع مؤشر الدولار بنسبة 0.1٪ إلى 90.319 أمام سلة من العملات الرئيسية.

ويتوقع الخبراء أن تستمر العملة الأمريكية في الضعف، حتى لو لم تهدف الإدارة في عهد الرئيس الجديد بايدن إلى إضعاف الدولار.

واحتمالات إقرار حزمة تحفيز جديدة يجب أن تؤدي إلى ضغط تصاعدي أقل على عوائد السندات الأمريكية وبالتالي على الدولار أيضًا.

كان العائد على السندات الأمريكية لأجل 10 سنوات عند مستوى 1.0836٪، مسجلاً ارتفاعًا طفيفًا مقارنة بمستوى إغلاقه أمس.

وتداول الدولار دون تغيير أمام الين عند 103.52، بينما ارتفع اليورو بنسبة 0.2٪ إلى 1.2124 دولار.

بينما ارتفع اليورو مقابل الدولار الأمريكي بنسبة 0.13% ليتداول عند 1.2126.

وسجل الإسترليني زيادة بنسبة 0.3% أمام العملة الخضراء إلى 1.3695. 

وارتفع كلًا من الدولار الأسترالي والدولار النيوزيلندي أمام العملة الخضراء بنسبة 0.19% و0.38% إلى 0.7761 و0.7200 على التوالي.

وتراجع الدولار أمام اليوان الصيني بنسبة 0.07% إلى 6.4618.

Wire Transfer American Express Visa icon Master card icon Maestro Visa Electron Skrill icon Neteller icon