{ evest.com under construction, thank you for your patience }
[forex-init] [forex-personal-profile]
النفط عند أعلى مستوياته منذ أول مارس

النفط عند أعلى مستوياته منذ أول مارس .. والذهب يسجل أعلى مستوى في 5 سنوات

النفط عند أعلى مستوياته منذ أول مارس .. والذهب يسجل أعلى مستوى في 5 سنوات

النفط عند أعلى مستوياته منذ أول مارس .. والذهب يسجل أعلى مستوى في 5 سنوات: ارتفعت أسعار الذهب والنفط في سوق تداول السلع في ثاني جلسات الأسبوع، فيما أيضًا حافظت البورصات الأوروبية على التقدم الذي أحرزته في بداية جلسة التداول حتى الآن. 

وفي آسيا، لم يكن هناك اتجاه واضح للتداول، بينما أغلقت وول ستريت أبوابها أمس بسبب عطلة يوم الذكرى. 

تتابع إيفست – Evest كافة التطورات على الساحة الاقتصادية، وتنقلها لكم مباشرة.

النفط عند أعلى مستوياته منذ 8 مارس

ارتفعت أسعار النفط اليوم، الثلاثاء قبل اجتماع الدول المنتجة الرئيسية.

وأنهى سعر برميل نفط برنت، الذي ارتفع إلى 69.32 دولارًا يوم أمس، إلى 70.30 دولار، مرتفعا 1.41 بالمئة عن الأمس.

في الوقت نفسه، وجد برميل من النفط الخام من نوع غرب تكساس مشترين عند 67.73 دولارًا.

وبذلك وصلت أسعار النفط إلى أعلى مستوياتها منذ 8 مارس.

جاء ارتفاع الأسعار مدفوعاً بالتصورات المتزايدة بأن التعافي الاقتصادي المستمر في أكبر مستهلكي النفط في العالم، الولايات المتحدة والصين، والعديد من الدول الأوروبية، والزيادة المتوقعة في السفر خلال فترة الصيف ستنعكس على الطلب على النفط.

في الولايات المتحدة، حيث بدأت التدابير المتخذة ضد وباء فيروس كورونا كوفيد -19 في التخفيف،
تزداد توقعات الطلب على النفط مع رفع القيود في المدن الكبرى.

أخيرًا، في حين تم تخفيف القيود بين الصناعات إلى حد كبير في شيكاغو، من المقرر أن تفتح الشركات في مدينة نيويورك بالكامل اعتبارًا من 1 يوليو.

الصين

أما في الصين، أكبر مستورد للنفط في العالم، فقد ارتفع مؤشر مديري المشتريات في الصناعة التحويلية (PMI) إلى 52.0 في مايو، وفقًا للبيانات التي تم الإعلان عنها اليوم.

ويعتبر هذا هو أعلى مستوى منذ ديسمبر 2020.

وتركز الأسواق على الاجتماع الذي سيعقد اليوم من قبل منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك)، وأوبك +،
التي تتكون من بعض الدول المنتجة خارج أوبك. 

منطمة أوبك

وسيناقش وزراء الطاقة في منطمة أوبك +، التي تضم روسيا وكذلك أعضاء أوبك، سياسة الإنتاج الخاصة بهم في اجتماعهم اليوم. 

المجموعة، التي قررت زيادة إنتاجها النفطي اليومي تدريجياً لشهر مايو ويونيو ويوليو في اجتماعها في 1 أبريل، ليس من المتوقع أن تغير سياستها الإنتاجية بسبب توقعات الطلب القوية، على الرغم من الزيادة المتوقعة في إنتاج النفط الإيراني من الدول الأعضاء.

وتواجه المنظمة حاليا تطورات متناقضة فيما يخص سوق النفط.

الولايات المتحدة الأمريكية والصين وأجزاء كبيرة من أوروبا

فمن ناحية، يشير وضع كورونا الأكثر استقرارًا في الولايات المتحدة الأمريكية والصين وأجزاء كبيرة من أوروبا إلى ارتفاع الطلب على النفط. بينما من ناحية أخرى، تكافح العديد من الدول الآسيوية وبعض دول أمريكا الجنوبية مع موجات كورونا الجديدة.

هناك أيضا سؤال عن كيفية تطور المفاوضات النووية مع إيران.

يعتمد ذلك على ما إذا كانت الدولة الأعضاء في منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) تخضع لعقوبات أقل ويمكنها زيادة صادراتها النفطية.

كما أشار الأمين العام لمنظمة أوبك، محمد باركيندو، أمس، إلى إمكانية عودة إيران إلى سوق النفط بعد رفع العقوبات الأمريكية، قائلا إن العودة المتوقعة لإنتاج إيران وصادراتها إلى السوق العالمية هي للحفاظ على الاستقرار النسبي الذي نسعى إلى تحقيقه منذ أبريل من العام الماضي، ونقدر أنه سيحدث بطريقة منظمة وشفافة. 

في فيينا، عاصمة النمسا، يعزز التنفيذ الكامل للاتفاق النووي الإيراني، المسمى بخطة العمل المشتركة الشاملة، وعملية التفاوض من أجل عودة العقوبات الأمريكية إلى الاتفاقية التكهنات بأن اتفاقية بين الطرفين قد تكون شديدة للغاية.

فحقيقة أن إيران ستستأنف تصدير النفط رسميًا مع رفع العقوبات، تجلب معها مخاوف بشأن العرض في السوق، الذي يعاني من ضعف في الطلب في الفترة الحالية. 

الذهب يرتفع لأعلى مستوى في 5 سنوات

أدت الضغوط التضخمية المتزايدة وضعف الدولار إلى دفع الذهب إلى أعلى مستوى له منذ ما يقرب من خمس سنوات.

وارتفعت أوقية المعدن الثمين بنسبة 0.4٪ لتصل إلى 1915 دولارًا. 

ووفقًا للمحللين، فإن أسعار الذهب في اتجاه تصاعدي قوي للغاية، وهذا يحدث على خلفية انخفاض الدولار الأمريكي ومخاوف التضخم، كما أن عودة المشترين الصينيين والهنود تغذي الطلب.

بورصات آسيا مشتتة الاتجاه

لا تسير البورصات الآسيوية الرئيسية في اتجاه واضح اليوم، ومع اقتراب نهاية الجلسة التي تتسم بالتقلب الشديد، انخفضت مخزونات الضروريات الأساسية وقطاعات الرعاية الصحية، في حين ارتفعت مخزونات السلع التقديرية. 

في طوكيو ، تباينت المؤشرات، حيث أغلق مؤشر Topix على ارتفاع، بينما انخفض مؤشر نيكاي بعد أن بدأ الصباح فى المنطقة الخضراء، متأثرًا بجني الأرباح بعد الظهر بعد مكاسبه الأسبوع الماضي.

وتراجع مؤشر نيكاي الرئيسي 0.16٪ إلى 28814.34 نقطة، بينما ارتفع مؤشر Topix الموسع 0.17٪ إلى 1926.18 نقطة.

ويميل المستثمرون اليابانيون في السوق إلى توخي الحذر، وذلك قبل الإعلان عن بعض البيانات الهامة في السوق الأمريكية خلال هذا الأسبوع.

حيث من المتوقع نشر مؤشر ISM لنشاط التصنيع لشهر مايو في وقت لاحق اليوم الثلاثاء.

وفي هونج كونج، ارتفع مؤشر هانغ سنغ بنسبة 0.89٪، وأغلق مؤشرا شنغهاي وشينزن المركبان على ارتفاع بنسبة 0.03% و0.1% على التوالي.

وحققت كوريا مكاسب بنسبة  0.5٪، بينما كانت أستراليا تخالف الاتجاه بتراجع 0.2% عند الإغلاق.

ارتفاع جماعي لمؤشرات أوروبا

وفي سوق تداول الأسهم في أوروبا، ارتفع مؤشر داكس الألماني بنسبة 0.70٪، وارتفع مؤشر فوتسي 100 البريطاني بنسبة 0.38٪، وارتفع مؤشر كاك 40 الفرنسي بنسبة 0.35٪، وارتفع مؤشر إيبيكس الإسباني 35 بنسبة 0.02٪.

التحركات في سوق تداول العملات

وفي سوق تداول العملات، ارتفع اليورو بنسبة 0.07٪ مقابل الدولار، إلى 1،2236 دولار.

وانخفضت قيمة عملة منطقة اليورو بنسبة 0.05٪ لتصل إلى 0.8597 دولار.

بينما ارتفع الجنيه الإسترليني بنسبة 0.20٪ مقابل الدولار، إلى 1.4236 دولار.

أجندة اليوم

من بين بيانات الاقتصاد الكلي المتوقع إصدارها اليوم: بيانات الناتج المحلي الإجمالي والبطالة في إيطاليا، التضخم والبطالة
ومؤشر مديري المشتريات التصنيعي في منطقة اليورو وبيانات البطالة من ألمانيا.

هذا بالإضافة إلى نشر مؤشر ISM لنشاط التصنيع لشهر مايو.

Wire Transfer American Express Visa icon Master card icon Maestro Visa Electron Skrill icon Neteller icon